الوزير غنيم يزور شركة السكسك ويشيد بانجازاتها

الثلاثاء 12, ديسمبر 2017

زار معالي الوزير المهندس مازن غنيم رئيس سلطة المياه الفلسطينية، اليوم الاثنين، المقر الرئيس لشركة بشير السكسك وشركائه ومصنعها الأكبر في فلسطين، للإطلاع على التطور الكبير الذي رافق رحلة الشركة خلال تاريخها في السنوات الطويلة الماضية.

وضم الوفد إلى جانب الوزير غنيم، كل من المهندس ربحي الشيخ نائب رئيس سلطة المياه، ومحمود مزهر مدير عام الشؤون المالية والإدارية، و ديب عبد الغفور مدير عام مصادر المياه، وسعدي علي مدير عام مشاريع سلطة المياه، وزياد كراز مدير المشتريات، و مروان البردويل مدير المشروع النمساوي, وأحمد دلول مسؤول الإعلام.

وكان في استقبال الوزير غنيم والوفد المرافق، السيد نعيم السكسك مدير عام الشركة وطاقم من المهندسين, حيث تم إطلاعه على ما تقدمه الشركة التي تعد من أهم الشركات الوطنية الفلسطينية، من خدمات للمواطنين.

وأطلع الوزير غنيم على أكبر انجازات الشركة في السوق المحلي الفلسطيني وتتويج ذلك بإنشاء أكبر مصنع للأنابيب البلاستيكية في فلسطين، بأقطار تصل إلى 800 ملم، وخزانات السكسك البيضاء المصنعة بمواد خام عالية الجودة، وكذلك صناعة القطع والوصلات البلاستيكية.

وعبر الوزير غنيم عن مدى سعادته بوجود شركة بهذا الحجم في قطاع غزة تلبي احتياجات المواطن، وتقديم مواد بجودة ومقاييس عالمية وتهتم بأدق التفاصيل. مشيدا بجودة المنتجات وقوتها ووجه تحيته لإدارة الشركة وللعاملين بها .

فيما أشار السيد نعيم السكسك إلى التحديات الكبيرة التي واجهت الشركة طوال السنوات الماضية في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها قطاع غزة. مشيرا إلى أن إدارة الشركة نجحت في التغلب على تلك الصعاب والتحديات وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين.

ولفت إلى أن الشركة استطاعت أن تستحوذ على حصة كبيرة من السوق المحلي الفلسطيني، متحديةً بذلك الكثير من الظروف والعقبات الاقتصادية والسياسية، حتى أصبحت تعتبر الشركة الأكبر في مجالها في قطاع غزة وفلسطين.

يذكر أن الشركة لديها مختبر لفحص المنتجات وضبط الجودة ولديها 9 خطوط إنتاج داخل المصنع ولديها 400 موظف وتعمل في أكثر من 6000 صنف وتستورد منتجات من أكثر من 200 مورد حول العالم، ولديها 4 أفرع منتشرة في قطاع غزة.

واستطاعت الشركة على مدى 43 عاما أن تحافظ على جودة ما تقدمه من منتجات وخدمات من خلال حرصها على التطوير المتواصل لمواردها البشرية وكذلك أنظمة العمل الإدارية والمالية ونظام ضبط الجودة المعمول به.